2017/12/17 08:41:41
2017/12/17 08:58:08

وزير خارجية ايران يتهم امريكا بارتكاب جرائم حرب في اليمن

وزير خارجية ايران يتهم امريكا بارتكاب جرائم حرب في اليمن


اتهم وزير الخارجية الايراني، محمد جواد ظريف، الولايات المتحدة الأمريكية بارتكاب جرائم حرب في اليمن، رافضاً في الوقت نفسه اتهامات واشنطن لبلاده بتزويد الحوثيين بصواريخ باليستية ووصف الأدلة بالملفقة.

وفي هذا الصدد قال ظريف: " ما يجري في اليمن هو جرائم حرب حقيقية، والولايات المتحدة الامريكية مشاركة فيها".

واتهم ظريف خلال تصريحات صحفية له، مندوبة أمريكة لدى الأمم المتحدة نكى هيلي، بتقديمها لوثائق مزورة من أجل طمس دور امريكا المساند للسعودية وجرائمها المرتكبة في اليمن.

وأضاف الى ان الأمم المتحدة أنصفت ايران فيما يخص اتهامات امريكا لها، حيث أكد فريق الخبراء لدى الأمم المتحدة بعدم تأييد الاتهامات الأمريكية الباطلة.

وأضاف وزير خارجية ايران، بأن الجميع يعلم ولا يستطيع نكران بأن المقاتلات التي تقصف اليمنيين والقنابل التي تسقط في الأراضي اليمنية هي أمريكية الصنع، مشيراً الى ان منظمات غربية كشفت بأن الأسلحة الأمريكية والسعودية أصبحت مع تنظيم داعش الإرهابي.

وجاءت تصريحات ظريف رداً على مزاعم المندوبة الامريكية بالأمم المتحدة، والتي عرضت بقايا من صواريخ قام الحوثيين باطلاقها من اليمن باتجاه السعودية، وقالت المندوبة الى ان هذه الصواريخ هي صواريخ ايرانية، كما عرضت طائرة مسيرة بالاضافة الى صاروخ مضاد للدبابات حيث أكدت بأنهما من صنع ايران.

وشبه وزير الخارجية الايراني اتهامات السفيرة الامريكية هيلي، باتهامات وزير الخارجية الامريكي الأسبق كولن باول التي وجهها للعراق في الأمم المتحدة قبل غزو العراق عام 2003.

ونشر ظريف في حسابه بموقع تويتر صورة لهيلي إلى جانب صورة شهيرة لباول وهو يعرض أمام مجلس الأمن أدلة استخبارية مزعومة عن امتلاك العراق أسلحة دمار شامل، وهي الأدلة التي ثبت عقب الغزو أنها غير صحيحة.

كما وصفت البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة "الأدلة" التي قدمتها هيلي بالملفقة، وقالت إنها تهدف أيضا للتغطية على ما سماها جرائم حرب ترتكبها السعودية في اليمن بتواطؤ أميركي. يذكر أن السعودية رحبت بالتصريحات الأميركية، وحثت المجتمع الدولي على محاسبة إيران.